الرئيسية 1 أخبار 1 افتتاحية صوت الأكراد : الحقوق لا تسقط بالتقادم

افتتاحية صوت الأكراد : الحقوق لا تسقط بالتقادم

 إن حكومة العدالة والتنمية ورئيسها أردوغان , ومن خلفهما مرتزقة الفصائل الإرهابية المسلحة والائتلاف العنصري توهموا بأن المناطق التي احتلوها في الشمال السوري بات ملكاً لهم , فبدؤوا بتنفيذ إجراءات خطيرة لترسيخ هذا الوهم , من خلال عمليات التهجير الممنهجة لسكانها الأصليين , و استيطان أسر وعوائل إرهابيي فصائل المعارضة المأمورة تركياً فيها ,بغية تغيير ديمغرافيتها  ,ولا سيما عفرين و  كري سبي و سري كانيه , إضافةً إلى اتخاذ سلسلة إجراءات إدارية و مالية , تعكس تبعية هذه المناطق المحتلة للدولة التركية , من رفع العلم التركي والتدريس باللغة التركية , وتعيين المسؤولين المدنيين والعسكريين من قبل تركيا , وغيرها .

تناسى أردوغان , أو أخذته نشوة الاحتلال أن حقوق الشعوب لا تسقط بالتقادم , ومهما طال أمد الاحتلال , فلا محال أنه سائر إلى زوال . عليه ألا يحلم بتكرار تجربة لواء الإسكندرون المحتل , فهو رغم ما يظهره من قوة و استكبار , يخفي خلفهما نظاماً مستبداً , يعاني العديد من الأزمات الداخلية السياسية والاقتصادية , كما أنه بعمليته العسكرية الأخيرة بات يعاني من عزلة دولية هائلة , تهدد مستقبله كشخص وكحزب .

هيهات للشعوب المتآخية هنا أن تدعك تهنأ بما اقترفت يداك من جرائم , ولا بدّ للحقوق أن تعود لأصحابها , ولا بدّ أن يكون مصير الطغاة أسوداً , وسيكتب التاريخ أن إرادة شعبٍ حر أسقطت جبروت طاغيةٍ , كان يحلم بإرث أجداده النتن .

 

Print Friendly, PDF & Email

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *