الرئيسية 1 أخبار 1 بيان إلى الرأي العام

بيان إلى الرأي العام

تعرضت مجموعة من المدنيين الأقباط لهجوم غادر يوم الجمعة 2 نوفمبر 2018 من قبل إرهابيي تنظيم داعش في جمهورية مصر العربية , مما أودى بحياة سبعة أشخاص على الأقل وإصابة سبعة عشر آخرين أثناء توجههم إلى دير الأنبا صموئيل “بالمنيا ” في المكان ذاته الذي شهد هجوما إرهابياً أودى بحياة تسعة وعشرين مسيحياً العام الماضي وبذلك أضاف هذا التنظيم الإرهابي جريمة أخرى لسجله الإجرامي.

إن مرتكبي هذه الجريمة النكراء ، لا يختلفون عن قتلة الطفلة ” سارا مصطفى ” التي استهدفتها رصاصة غادرة من أحد قناصي قوات الجيش التركي على الحدود بينما كانت عائدة من مدرستها في قرية ” تل فندر ” بريف مدينة تل أبيض.

إننا في مجلس سوريا الديمقراطية في الوقت الذي نستنكر فيه بأشد العبارات هذه الجريمة النكراء , نؤكد أن هذا الحادث سيزيد المصريين إصراراً على مواجهة الارهاب , كما ونعزي ذوي الشهداء وجمهورية مصر العربية حكومة و شعباً , ونتمنى الشفاء العاجل للجرحى .

مجلس سوريا الديمقراطية
شمال سوريا 4نوفمبر 2018

Print Friendly, PDF & Email

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *