الرئيسية 1 أخبار 1 كوباني – مراسيم تشييع المناضل ” محمود بوزان “

كوباني – مراسيم تشييع المناضل ” محمود بوزان “

مساء يوم الاحد 22 / 3 / 2020 م شيُع جثمان المناضل محمود محمد بوزان الذي وافته المنية صباح يوم عيد نيروز 21/ 3/ 2020 م اثرمرض ألم به في أحد مشافي مدينة رها ( اورفا) بكردستان تركيا  , حيث وري الثرى في مسقط رأسه بقريته دبيرك شيخان –منطقة كوباني بحضور حشد من القوى السياسية وأبناء القرية والقرى المجاورة .

بدأت مراسيم التشييع بكلمة ترحيبية ودقيقة صمت على روح الراحل وشهداء الكرد وكردستان وشهداء الثورة السورية ثم تلى مسلم شيخ حسن عضو اللجنة السياسية لحزب الوحدة الديمقراطي الكردي في سوريا ( يكيتي ) كلمة التحالف الوطني الكردي في سوريا (Hevbendi ) حيث رحب بالحضور وقدم تعازيه لذوي الفقيد وبعد ذلك تحدث عن دور الفقيد ومسيرته في الصفوف الحركة الكردية طوال أربعين عاما ومحبته لقضية شعبه المضطهد كمثال للرفيق المضحي والرافض لكل ممارسات النظام الاستبدادية ضد شعبه المحروم من أبسط حقوقه القومية و الذي لم يتقاعس يوماً عن النضال حتى أخر يوم من حياته . كما تطرق في كلمته إلى الواصع السياسي للمنطقة .

 ثم ألقيت البرقيات التالية :

برقية حزب الديمقراطي الكردي في سوريا (البارتي ) :

 آل الفقيد الكرام …

أصدقاء الفقيد ورفاق دربه …

بمزيد من الحزن والأسى تلقينا نبأ رحيل الشخصية الوطنية المناضل ” محمود بوزان ” , في تركيا إثر مرضٍ ألمّ به . بهذه المناسبة الأليمة نتقدم إليكم باسمنا في الحزب الديمقراطي الكردي في سوريا ( البارتي ) وباسم أ . نصرالدين إبراهيم سكرتير الحزب , بأحر التعازي , راجين من المولى القدير أن يتغمده بواسع رحمته ويسكنه فسيح جناته , ولذويه ولرفاق دربه ومحبيه الصبر والسلوان .

الفقيد ” محمود بوزان ” وخلال مسيرته التي امتدت لأربع عقود في صفوف البارتي , وتدرجه في الهيئات العاملة في منظمة كوباني كان مثالاً للرفيق المضحي والخلوق , و الذي آمن بمسيرة حزبه ونهجه , قضى سني عمره بكل تفان ٍ خدمةً للقضية الكردية العادلة .

ألف تحية للروح الطاهرة لفقيدنا ” محمود بوزان ”

(( إنّا لله وإنّا إليه راجعون ))

قامشلو في 22 / آذار / 2020م

المكتب السياسي للحزب الديمقراطي الكردي في سوريا ( البارتي )

٢ – برقية الأستاذ بديع شدو .

٣- برقية الدكتور شكري أبو محمد .

Print Friendly, PDF & Email

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *