الرئيسية 1 أخبار 1 مكاسب وخسائر مشاركة عامودا والخابور في الدوري السوري …. الكابتن عيسى شيخو

مكاسب وخسائر مشاركة عامودا والخابور في الدوري السوري …. الكابتن عيسى شيخو

يشارك ناديا عامودا والخابور في النسخة الثانية من الدوري السوري العام لسيدات كرة القدم.

نادي عامودا الذي توج باللقب الموسم الفائت بشكل مميز حيث نالت لاعبات النادي ألقاب فردية أيضاً على مستوى سوريا هدافة الدوري السوري الأول سمر الشيخ بكر وأفضل لاعبة في الدوري منال حاجي.

 نادي عامودا عانى كثيراً هذا الموسم وسيعاني وذلك بعد نهاية إعارة لاعبات الجهاد اللواتي يمثلن نادي الخابور في الدوري السوري للمرة الأولى.

من المكاسب التي تفرزها مشاركة فريقين هي توسيع رقعة ممارسة اللعبة بين فتيات المنطقة بالإضافة إلى فرز العديد من المدربين والإداريين ومن الجنسين , حيث شهدنا هذا الموسم وجوه جديدة في الفريقين إلى جانب النجمات اللواتي تألقن الموسم المنصرم .

إن الخسائر التي لحقت بالفريقين والرياضة الأنثوية بالمنطقة حقيقة كثيرة لعل من أهمها عدم قدرة أي من الفريقين مقارعة فرق الدوري السوري  مثل الموسم الماضي حيث تشتت قوى الفريق الواحد بين فريقين وكان من الأجدى بالعقلاء من الطرفين أن يكون ممثل الجزيرة فريق واحد وضخ كل الإمكانات في سبيل تحقيق الهدف الأسمى وهو المحافظة على اللقب الذي يبدو في مرحلة الذهاب من الدوري الحالي بعيد المنال وإن لم يكن مستحيلاً لكنه صعب للغاية .

الخاسر الأكبر في هذا الأمر هو نادي عامودا الذي جدد فريقه بنسبة 50% – 60% وفي جميع الخطوط  ولحسن الحظ أن كل اللاعبات ذهبن إلى نادي الخابور  الذي يقدم مستويات أفضل من نادي عامودا في مرحلة الذهاب من الدوري .

يبقى الأمل موجوداً , ولكن ضعيف بتتويج أحد الفريقين باللقب وجلبه للجزيرة مرة ثانية .

 وتبقى تجربة تمثيل فريقين للجزيرة لها مكاسب وخسائر , ولكن خسائرها في هذه المرحلة أكثر من مكاسبها .

Print Friendly, PDF & Email

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *