الرئيسية 1 أخبار 1 منظمات المجتمع المدني تطالب الحكومة السورية ابداء موقفها من الهجمات التركية على حدودها الشمالية

منظمات المجتمع المدني تطالب الحكومة السورية ابداء موقفها من الهجمات التركية على حدودها الشمالية

قالت ستير قاسم منذ أن بدأت الأزمة السورية عام 2011 وحتى الآن لم تتوقف التدخلات التركية في سورية وقد لعبت دوراً سلبياً في إطالة عمر الأزمة باصطفافاتها المتغيرة بحسب مصالحها دون أن تراعي حسن الجوار ومصالح الشعب السوري.

وأكدت ستير قاسم رئيسة الهيئة الإدارية لشبكة قائدات السلام لموقع حزب الاتحاد الديمقراطي بقولها: “نوايا تركيا بدت واضحة في قيامها باحتلال مدن في الشمال السوري مثل “جرابلس والباب واعزاز” وأخرها احتلالها منطقة عفرين والتسبب باستشهاد وجرح المئات من أهلها وتهجير الآلاف منهم، واعتقال البعض منهم وماتزال تخرق السيادة الوطنية السورية وكل المواثيق الدولية، وعلى مرأى ومسمع العالم في ظل صمت تام من الحكومة السورية.

وتابعت قاسم حديثها؛ ماتزال تركيا تواصل تهديداتها واعتداءاتها على الحدود الشمالية لسوريا واعتداءاتها على قرى كوباني ومدينة كري سبي مما أسفر عن جرح صحفيين اثنين وفقدان الطفلة سارة لحياتها.

طالبت ستير قاسم في ختام حديثها نحن كمنظمات المجتمع المدني نطالب الأسرة الدولة المتمثلة بالأمم المتحدة بالتدخل لوضع حد لهذه الاعتداءات واحترام حسن الجوار والسيادة الوطنية لسوريا، كما نطالب الحكومة السورية أن تبدي موقفاً صريحاً مما يحصل على حدودها الشمالية، وندعو الجميع للعمل على ايجاد مخرج للأزمة السورية بما يتوافق مع مصالح الشعب السوري واحترام حقوق كل المكونات المتعايشة بسلام في سوريا.

Print Friendly, PDF & Email

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *